شاهد بالفيديو .. افتتاح أول مطعم يهودي في الإمارات

مرصد طه الأخباري، بدرجة غير مسبوقة، وبشكل علني تتسارع وتيرة التطبيع الإماراتي مع كيان الإحتلال منذ بداية 2020، لتشمل مجالات السياسة والاقتصاد والرياضة وغيرها، وتتواصل مساعي أبو ظبي لإقامة علاقات مع هذا الكيان، متجاوزة حدود السرية إلى الطرح في العلن دون أي تردد.

 

التطبيع دخل هذه المرة من باب الطعام من خلال إطلاق أول خدمة طعام “يهودي كوشير” (الطعام الحلال) في منطقة الخليج (الفارسي)، حيث كشف حساب “إسرائيل بالخليج (الفارسي)” عن افتتاح أول مطعم إسرائيلي في دولة الإمارات عبر واحدة من أعضاء الجالية اليهودية في الإمارات وتدعى “إيلي كرييل”، وذلك نتيجة الطلب المتزايد على الطعام اليهودي في البلاد وفقا للجزيرة نت.

 

وأشار الحساب التابع لوزارة الخارجية إلى أن المطعم يقدم خدماته للزوار “الإسرائيليين” الذين يصلون إلى الإمارات، للمشاركة في عدة مؤتمرات تتناول التسامح بين الأديان، مستعينا برابط من موقع “العربية” الإنجليزي عنون فيه الموضوع بالقول إن إطلاق أول خدمة كوشير يهودي في الإمارات العربية “يصنع تاريخ الخليج (الفارسي) الغذائي”.

 

وتشير كلمة “كوشير” إلى الأطعمة التي تتوافق مع الشريعة اليهودية، إذ تتطلب على سبيل المثال ذبح الحيوان في ظل طقوس معينة، ويحظر تناول لحم الخنزير، بحسب كرييل.

 

كما نقل الموقع في تقريره عن كرييل قولها إن الاعتراف والدعم الذي حظيت به الجالية اليهودية في الإمارات “مذهل ومقدر للغاية، وأثبتت الإمارات لنا جميعا أن تقاليدنا العظيمة المفهومة بشكل صحيح هي قوة من أجل الخير”على حد قولها.

 

وفي مايو/ أيار الماضي ، أنشأ ما يقرب من 3 آلاف يهودي من دول مختلفة يقيمون بالإمارات، حسابا رسميا للجالية اليهودية على موقع تويتر، حيث تخطى عدد متابعيه الألف في فترة قصيرة، ليشارك في 1 يونيو/ حزيران مقطع فيديو وفقا لوكالة الأناضول لللأنباء.

 

ويحتوي المقطع على أدعية بالعبرية لمسؤولي الإمارات وجيشها، وأعلام الإمارات مرفوعة بأيدي الجالية اليهودية وهم يمشون في الصحراء، وصور لرئيس الإمارات وحاكم دبي.

 

ووفقا لوكالة بلومبيرغ فإن الجالية اليهودية بدأت تأخذ مكانها في البلاد بفضل العلاقات الدافئة بين تل أبيب وأبو ظبي.

 

وفي 19 يناير/كانون الثاني أعلنت “إسرائيل”، رسمياً، البدء بأعمال بناء الجناح الإسرائيلي في معرض “إكسبو دبي 2020” بالإمارات ، وذلك قبل أن يتم تأجيله للعام المقبل، حيث قالت الخارجية الإسرائيلية، في بيان وقتها: “بدأ فريق العمل بالجناح والمقاول المحلي في بناء الجناح، هذه هي مرحلة هامة”.

 

الجدير بالذكر أنه في نهاية العام الماضي كشفت وسائل إعلام عبرية عن وجود كنيس لليهود في دبي بمباركة رسمية، وذلك في سعيها إلى أن تظهر بصورة الانفتاح وتخفيف القيود على الأديان غير الإسلام في حملة تهدف جذب المزيد من الاستثمارات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق